Ads1

Ads2

الاثنين، 17 يوليو، 2017

وصول رواتب الحكومة الى المتقاعدين والموظفين العاملين مع داعش أو تحت سيطرتها فضيحة أم جريمة؟
16/7/2017

مدونة العراق

هذا التصرف الذي كُشف عنه بعد تحرير الموصل ليس جريمة لأن الأموال تستقطع من الفقراء والحصة التموينية وخصخصة الكهرباء.. فحسب، بل لأنها أدت الى إدامة داعش وتقوية منتسبيها، وفي المحصلة إطالة أمد الصراع حتى الآن ولأمد غير محدد، بدل حسمه منتصف 2015.
الحكومة والبرلمان مطالبان بالرد على هذه الكارثة. ومطالبان في ضوء ما ينشر بإعلان عدد الشهداء خلال حرب داعش، ولا يجوز التذرع بمتطلبات الكتمان، وكلما ثبت ارتفاع حجم التضحيات يثبت فشل الاستراتيجية العليا للحكومة في إدارة الصراع وضرورة معالجتها.
ولن يفلت المسببون من عقاب الشعب اليوم أو غدا.
هل هذا فساد آخر أم غباء أم معادلات التوافق السياسي الاجرامي أم خليط من كل هذا في زمن سيء؟
أين الحكومة بكل عناوينها؟ وأين البرلمان؟ وأين القضاء؟ وأين النزاهة؟ وأين المفتشون؟!
وا أسفاه على شباب العراق وأمواله ومستقبله.