Ads1

Ads2

السبت، 7 أكتوبر، 2017

فضيحة زوجة جلال طالباني و عدها مسعود بارزاني بمنصب رئيس وزراء مقابل  لف العلم الكردي حول جثمان زوجها !
مدونة العراق 
كشفت وكالات اخبارية عراقية فضيحة كبيرة لزوجة جلال طالباني و مسعود بارزاني حيث ذكرت صادر سياسية عن " أقدام هيرو خان عقيلة رئيس الجمهورية السابق جلال الطالباني بلف علم كردستان حول جثمان زوجها بأمر من مسعود برزاني".وقالت المصادر "مدونة العراق" اليوم السبت , إن رئيس الإقليم "غير الشرعي" مسعود البرزاني أمر عقيلة الطالباني بأن يتم لف علم كردستان حول جثمان الرئيس الراحل".واوضحت المصادر التي طلبت عدم الكشف عن هويتها أن "البرزاني قدم لهيرو وعداً بأن يسنمها منصب هام في دولتهِ المزعومة كرئيسة للوزراء حسب ما قالته المصادر".واشارات إلى أن "الهدف من فعلت البرزاني هذه هو لأثبات للحضور الواسع العراقي والعربي والدولي على أن الدولة الكردية مطلباً جماهيرياً وليس مطلباً حزبياً في محاولة منهُ لكسب التأييد".هذا وانسحب نائب رئيس الجمهورية نوري المالكي ووفد أئتلاف دولة القانون وعدد من أعضاء البرلمان من مراسم تشيع الطالباني في محافظة السليمانية صباح امس الجمعة الذي توفى في أحدى مستشفيات العاصمة الالمانية برلين الاسبوع الماضي, أحتجاجاً على لف جثمان الراحل بالعلم الكردي وأهانة العلم السيادي للدولة العراقية".وكانت قناة الاتجاه قد اعتذرت أمس الجمعة، لمشاهديها ومتابعيها عن اكمال مراسم تشييع رئيس الجمهورية السابق جلال طالباني لعدم لف جثمانه بالعلم العراقي.واستنكر نشطاء على موقع التواصل الاجتماعي “الفيسبوك”، لف جثمان رئيس جمهورية العراق السابق مام جلال طالباني بعلم اقليم كردستان بدلا من العراقي معلقين بالقول: “طالباني يستحق علم العراق على تابوته وليس علم لامسته ايادي الصهاينة”.وشارك بمراسم التشييع التي اقيمت على أرض مطار السليمانية رئيس الجمهورية فؤاد معصوم ورئيس مجلس النواب سليم الجبوري ووزير الداخلية قاسم الاعرجي ممثلاً عن رئيس الوزراء حيدر العبادي كما شارك رئيس تيار الحكمة الوطنية عمار الحكيم وفد من التحالف الوطني ووزير الخارجية الايرانية محمد جواد ظريف فضلا عن شخصيات سياسية وسفراء وبعثات دبلوماسية عربية وأجنبية.وتوفي الرئيس العراقي السابق جلال الطالباني اليوم الثلاثاء(4 تشرين الاول/ اكتوبر 2017) في أحد مستشفيات ألمانيا، وذلك عن عمر يناهز الرابعة والثمانين عاما بعد صراع طويل مع المرض.