Ads1

Ads2

الخميس، 20 يوليو 2017

تعرف على اسماء مذيعين محطة BBC  الأعلى دخلا !
مدونة العراق

نشرت هيئة الإذاعة البريطانية "بي.بي.سي"، الاربعاء، رواتب كبار الصحفيين ونجوم الإعلام العاملين لديها للمرة الأولى، وذلك بهدف الكشف عن الهوة بين رواتب الرجال والنساء في خطوة أمرت بها الحكومة.

وكشفت الهيئة البريطانية امس الاربعاء (19 يوليو/ تموز 2017)عن تفاصيل رواتب موظفيها الكبار، كالمذيعين ومقدمي البرامج، في تقريرها السنوي، حيث تصدر المذيع التليفزيوني، كريس إيفانز، القائمة، براتب يتراوح بين 2.2 و2.25 مليون جنيه استرليني للعام، في حين تصدرت كلوديا وينكلمان النساء الأعلى أجرا، براتب يترواح بين 450-500 ألف جنيه استرليني في العام.
وهذه هي المرة الأولى التي يتم فيها الكشف عن تلك المعلومات للجمهور، ويتضمن التقرير، أي راتب يزيد عن 150 ألف جنيه استرليني سنويا،ولم تزد نسبة النساء في القائمة الورادة في التقرير على الثلث.
وتصدر القائمة خلف إيفانز كل من غاري لينيكر، براتب سنوي بلغ مليونا و750 ألف جنيه استرليني تقريبا، ثم غراهام نورتون بنحو 850 ألف جنيه استرليني. ثم حل رابعا جيريمي فاين براتب 700 ألف جنيه استرليني، فيما جاء في المركز الخامس جون همفريز بنحو 600 ألف جنيه استرليني سنويا. ثم جاء سادسا هاو إدواردز براتب 550 ألف جنيه استرليني تقريبا.
وقال المدير العام لهيئة الإذاعة البريطانية، توني هول، إن النسبة تشير إلى الحاجة إلى اتخاذ "مزيد من الإجراءات وبوتيرة أسرع" لمعالجة قضية المساواة بين الجنسين، لكنه شدد على أن بي بي سي "تسير بوتيرة أسرع من أي مؤسسة إعلامية أخرى."
واضاف هول قائلا "إننا هيئة بث عالمية ونريد توظيف النجوم. نريد توظيف أفضل المذيعين والمراسلين. إننا في سوق وهي سوق تنافسية" متعهدا بتحقيق المساواة في ظهور الرجال والنساء في برامج البث المباشر وفي الرواتب بحلول عام 2020.
وتتعرض "بي.بي.سي" لضغوط منذ سنوات للكشف عن أصحاب الأعلى دخلا بين صحفييها وكان التزامها بنشر أسمائهم ضمن أحدث تسوية قانونية لها مع الحكومة وتستمر عشر سنوات.
وتقول "بي.بي.سي" إن 96 شخصا يتقاضون حاليا رواتب تفوق 150 ألف جنيه استرليني (195555 دولارا) سنويا وتقول إن الأمر يساعدها في المنافسة على المواهب الصحفية الكبيرة مع منافسيها مثل قنوات "آي.تي.في" سكاي وشركات مثل غوغل وأبل.